الخميس 13 سبتمبر 2018 - 09:04 مساءً

على ضفَّةِ الانتظار

نور الدين نادر زكي

شعر: نور الدين نادر زكي
 

أرى سفنَ الوقتِ تحْمِلُ رأسيْ
إلى ضفِّةٍ مِنْ قلقْ
بحثْتُ عن الضوءِ، كيفَ أراهُ؟
ومرْآةُ روحيْ زجاجٌ تداعى مدى،
وغبارُ الذهولِ عَلِقْ
أنا كنْتُ دومًا رفيقًا لمنْديلِ
لمَّا مسحْتُ بهِ دمْعتيْ احترقْ!!


يسيلُ فضوليْ على ضفَّةٍ بفمٍ نرْجسيٍّ،
بلا أُذُنٍ تسْمعُ الأنْ
بلا قلب قد يحنْ،
وحيدٌ، بلا بوصلةْ

أسافرُ مِنْ ذكرياتٍ إلى ذكرياتٍ
فتنهمر الأسئلةْ
ضبابٌ أحاطَ بصدريْ
كأنَّ تتار جرادٍ غزا سنبلةْ

وساقيْ موحولةٌ في عتابِ قطارٍ كفيفٍ
على راحتيّ يجولْ،
يسيِّجُ قضبانهُ المعْدنيَّةَ فوق نهاريْ،
يمرِّرُ دخَّانَهُ حوْل يوميْ
ويعبأُ بالوقْتِ والفصولْ


وحيدٌ على ضفَّةِ الانتظارِ
وبحرٌ من الذاكرةْ
يحاصرُ كل الخطى العابرةْ






مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader