السبت 07 يوليو 2018 - 12:25 مساءً

نعم مصر تنطلق

 
مثلما عبرت مصر فى أكتوبر عام 1973 مانع قناة السويس الصعب وحققت النصر متحدية كل الأوهام ومتخطية كل الحواجز النفسية التى حاولت إسرائيل غرسها فى نفوسنا حتى تمنعنا من عبور القناة مثل الأساطير التى نسجتها عن خط بارليف والحديث عن القنابل أسفل القناة والتى ستحولها إلى كتلة من نار عند عبورها  فقد عبرت فى 2018 مانع بل موانع تفوق فى صعوبتها قناة السويس وتخطت حواجز نفسية أكثر بشاعة من الحواجز التى تخطتها عام 1973, ليس فى الأمر مبالغة فإن متابعة دقيقة لحجم ما تبثه الآلة الاعلامية لجماعة الاخوان وأذرعها فى قطر وتركيا وبريطانيا من أكاذيب على مدار السنوات الأربع الماضية يفوق بكثير حجم ومدى تأثير ما بثته الآلة الاعلامية الاسرائيلية وأذرعها فى أميركا وعواصم أوروبية  قبل وأثناء حرب أكتوبر, كما أن عملية التشكيك فيما تم من انجازات من خلال حرب نفسية متواصلة تستهدف هدم الروح المعنوية للمصريين وبث الفرقة بينهم تفوق بكثير أيضا الحرب النفسية التى مورست ضد مصر وجيشها وشعبها قبل وأثناء حرب أكتوبر والتى كانت تستهدف النيل من عزيمتهم والتشكيك فى قدرتهم على الحرب وعلى عبور القناة .
وكما عبرت مصر فى عام 1973 الهزيمة إلى النصر وعبرت الخوف واليأس إلى الأمل والرجاء عبرت أيضا فى 2018 الخوف والاحباط إلى الأمل والانطلاق وقد جاء بيان الحكومة الذى ألقاه الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء الأسبوع الماضى أمام مجلس النواب ليؤكد هذا المعنى وليجسد تماما الحالة التى تعيشها مصر حاليا ويعكس حجم الأمل والطموح الذى تنشده وتصبو إليه خلال السنوات القليلة المقبلة, جاء البيان تحت عنوان "مصر تنطلق" وبالفعل مصر تنطلق إلى الأمام إلى أفاق أرحب وأوسع إلى الخير والنماء لهذا الوطن ولشعبه الذى عانى كثيرا وصبر كثيرا, نعم مصر تنطلق بعد أن تخطت الحرب النفسية التى شنتها جماعة الاخوان على مدار السنوات الماضية والتى استهدفت فصل القيادة السياسيه عن الشعب والتشكيك فيما تحقق من انجازات, ونعم مصر تنطلق بعد أن انتصرت فى حربها على الارهاب وبات الارهابيون مثل الجرذان وخفافيش الظلام لايقوون على الحركة فى النور من يخرج منهم من جحره يتم القضاء عليه فى الحال وقطعت كل خطوط الامداد لهم وكل صلاتهم بمن يقف وراءهم سواء فى الداخل أو الخارج, ونعم مصر تنطلق بعد أن انتصرت فى معركتها الاقتصادية وتخطت فترة من أصعب الفترات فى تاريخها لاسيما أنه أمام وعى المصريين فشلت كل المؤامرات وسقطت كل الرهانات التى راهنت على حدوث فوضى أو إنفلات أمنى وبات المصربون على يقين بأنهم جميعا قيادة وحكومة وشعب فى بوتقة واحدة وفى جبهة واحدة وفى طريق واحد للنهوض بالدولة المصرية ورفعتها.
 نعم مصر تنطلق إلى أفاق أوسع وأمال أكبر تنطلق نحو المستقبل باقتصاد قوى يشهد للمرة الأولى تراجع كبير للتضخم ومعدل البطالة وحصول فائض فى ميزان المدفوعات ومعدل نمو 5.4% والمستهدف الوصول به إلى 7% خلال العام القادم, كما تنطلق باحتياطى نقدى بلغ 44.4 مليار دولار لأول مرة فى تاريخ البنك المركزى المصرى وهو ما يؤمن مصر من أية تقلبات اقتصادية عالمية, تنطلق بخطط طموحة للوصول بالمياه النقية والصرف الصحى لجميع قرى مصر خلال العامين المقبلين ليعيش المصريون فى القرى مثل أقرانهم فى المدن لافرق بين الريف والحضر, تنطلق بخطط للقضاء على الفقر ففى بادرة هى الأولى من نوعها يعد رئيس الوزراء الدكتور مدبولى أنه لن يترك فى مصر فقير يتكفف الناس سواء بتشغيله أو إعالته إن كان غير قادر على العمل, إضافة إلى وعود بتوسيع شبكة الحماية الاجتماعية وتمكين الطبقات والفئات الكادحة من خلال استمرار وتوسيع برنامج تكافل وكرامة, مصر تنطلق بمشروعات طموحة للإسكان والقضاء بشكل كامل على مشكلة الاسكان العشوائى والمناطق غير الآمنة , تنطلق للمستقبل بمنظومة جديدة ومتطورة للسكك الحديدة تنهى بشكل تام معاناة ومأساة كبيرة عاشها المصريون سنوات طوال من خلال جرارات حديثة ومنظومة للربط الالكترونى للاشارات لأول مرة فى مصر . 
مصر تخطت بالفعل المرحلة الصعبة وتخطو الآن نحو المستقبل بخطى واسعة وبخطط طموحة تستغل مالديها من امكانيات وما تم اكتشافه من ثروات مثل حقول البترول والغاز لاسيما بعد تسديد مستحقات الشركات الأجنبية مما يشجع على مزيد من الاستثمار فى هذا المجال, والأهم أن الفترة المقبلة ستشهد مزيدا بل تكريس توجه وإهتمام الدولة بالانسان المصرى من خلال تطوير شامل لنظام التعليم يحدث نقلة نوعية وبرامج محددة لترسيخ الهوية الثقافية والحضارية وتفعيل دور المؤسسات الثقافية ونشر ثقافة العلوم والابتكار وتشجيع الابداع وتصحيح المفاهيم الخاطئة واستعادة منظومة القيم والأخلاق وترسيخ أسس الولاء والانتماء والمواطنة وتطبيق برنامج للنهوض بالشباب من خلال الرياضة, بالاضافة إلى توفير الرعاية الصحية الشاملة من خلال تطبيق منظومة التأمين الصحى الاحتماعى الشامل فى كل محافظات الجمهورية بدءا من محافظات القناة .
نعم مصر تنطلق ولعلها المرة الأولى أيضا التى يؤكد فيها رئيس للحكومة المصرية على ضرورة أن يستشعر المواطن المصرى مصداقية الحكومة من خلال التطبيق الجاد والأمين لبرنامجها وأنه من أجل ذلك سيتم إنشاء فريق عمل فى كل وزارة لضمان متابعة تنفيذ البرنامج وبالتنسيق بين كل الوزارات .            
 





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader