السبت 30 يونيو 2018 - 12:06 مساءً

السعادة والدخل

 
زيادة السعادة الفردية من خلال معالجة الأوضاع المالية هى مسألة أكثر تعقيدا ،على الرغم من أن هناك أدلة قوية تربط السعادة بزيادة الدخل "على الأقل إلى حد معين "ويبدو أن الدخل النسبى قد يكون أكثر أهمية على المستوى الفردى فإنه ليس من المعقول أن ننصح بعدم مقارنة الفرد لدخله بالٱخرين ،بهدف السعادة فهناك الكثيرين يشعرون بالتوتر والإكتئاب لما يحدث حولهم من الفروق المالية الكبيرة بينهم وبين الغير،ولذلك لابد الأهتمام الحكومى بالسعادة للفرد لكى تنعكس على المجتمع حيث أن السعادة المجتمعية هامة وأساسية لتحقيق التطور والتنمية من خلال العمل بصدق وعطاء وراحة نفسية لما يعود عليه من حالة مالية تسدد احتياجاته،فلابد تقديم الدعم القوى بواسطة الحكومة لتحقيق الراحة والسعادة للمواطن فى تعميق الديمقراطية وتوفير الرعاية الصحية بشكل كامل للجميع وخاصة فى ظل ارتفاع الأسعار فى المستشفيات والأدوية وبالتالى تنعكس بشكل سلبي على الصحة النفسية مع إنخفاض الدخل المالى للأسرة.
إن الفقر فى الصحة البدنية يرتبط بقوة بالتعاسة وأيضا الفقر فى الصحة النفسية يرتبط على حد سواء مع عدم الرضا ،فضلا عن الأعراض المحزنة النفسية الٱخرى ،ولذلك الرعاية الصحية الفعالة تلعب دورا هاما فى زيادة السعادة للفرد،لأن الحكومة تلعب دورا رئيسيا فى تمويل وتقديم الرعاية الصحية الفعالة هو الطريقة المثلى التى تتدخل الحكومة بها لتحقيق السعادة.. وبالتالى لابد من تحسين الوضع المالى للفرد وهذا من الأسس الضرورية التى تضعها الحكومة فى عين الإعتبار لكى يشعر المواطن بالسعادة مع تحقيق احتياجاته بشكل إنسانى بعيدا عن العوز والتعب والارهاق النفسي والصحى ،فمن المؤكد أن السعادة ترتبط بدخل الفرد.
أخيرا..على كل مسئول الأنتباه بأنه يحمل رسالة إنسانية فى عنقه فإذا غفل عن أهميتها ستكون الحبل الذى يختنق به ،فمراعاة الضمير والشفافية والمصداقية والعمل من أجل الإنجاز وتخفيف الهموم والأعباء عن المواطن ضرورة هامة ،وأذكر مقالى فى الأسبوع الماضى حملت سطوره الأكتئاب الوطنى الذى عرضه قلمى بعد شعوره بنفوس وقلوب الكثيرين من حزن واكتئاب ساكن بداخلهم،وعلى أصحاب القرار رعاية كل مواطن بأخلاص.





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader