السبت 30 يونيو 2018 - 11:28 صباحاً

التكنولوجيا ثورة العرب الضرورية

 
لا تقتصر المعاناة الاقتصادية والإجتماعية في العالم العربي على الحروب المتنقلة، علماً أنها الأبرز، غير أن المأساة تكمن في سلسلة مترابطة يمكن اعتبار التكنولوجيا من إحدى حلقاتها، حيث لا يمكن أن تبقى المنطقة العربية بمنأى عن الثورة التكنولوجية، بل ينبغي أن تستفيد مما تتيحه من منافع وتعالج ما تفرضه من مخاطر.
 
ولا تقلّ الثورة التكنولوجية أهمية عن الثورات الصناعية السابقة، التي ترافقت مع بدء استخدام طاقة البخار ومحركات الاحتراق والكهرباء، رغم احتراق بعض دول العالم وغرقها في الحربين العالميتين الأولى والثانية آنذاك.
 
وعلى الرغم من إحراز بعض البلدان العربية تقدماً في التكنولوجيا، حيث ارتفعت نسبة استخدام الإنترنت بأربعة أضعاف على امتداد العقد الماضي، غير أنه ثمة ضعفٌ حالي في عرض سلع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وخدماتها على المستوى المحلي، بالإضافة إلى نقصٍ في المهارات والبحث والتطوير.
 
وفي حين يشهد العالم العربي اضطرابات خطيرة، إلا أنه هناك ضرورة ملحّة لتستفيد البلدان العربية من الموارد التي تتيحها التكنولوجيا لتطوير اقتصاداتها ومجتمعاتها، مع ما تزخر به من قدرات بشرية عالية وشباب متعلمين وموارد مالية كثيفة وموقع جغرافي محوري.
 
أصبحت هذه الضرورة أكثر إلحاحاً اليوم لأن التكنولوجيا تساهم في تطوير العالم والاقتصاد في ظل العولمة ما يحتّم على البلدان الحفاظ على موقعها في العالم وتحسينه.
 
لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا) خلال دورتها الوزارية الـ30، والتى عقدت مؤخرًا فى لبنان، عرفت "التكنولوجيا من أجل التنمية المستدامة في المنطقة العربية"، بأنها المعرفة اللازمة لتحقيق غايات اجتماعية واقتصادية وبيئية عملية تلبّي حاجات الحاضر من دون الحدّ من قدرة الأجيال القادمة على تلبية حاجاتها.
 
وتناولت خلال اللقاء التحديات الإقليمية الراهنة، مثل معدلات البطالة المرتفعة والموارد الطبيعية المستنفدة، والقضايا التي تؤدي إلى نزاعات وصراعات، كما ناقشت الإجراءات المطلوبة التي ينبغي أن تتخذها الحكومات والقطاع الخاص والمجتمع المدني في البلدان العربية، بهدف مواكبة التكنولوجيات التي تتجدد بسرعة خارقة وتجتاح العالم محدثةً تغييرات كبرى في أساليب العمل التقليدية.
 
وعرضت الشروط المطلوبة للتحول التكنولوجي والسياسات التي تحكم التكنولوجيات الرائدة في الدول العربية، وذلك بهدف معالجة الأولويات الوطنية، وأبرزها التخفيف من حدّة الفقر.
[email protected]
 





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader