السبت 02 يونيو 2018 - 09:26 صباحاً

الاستثمار فى القدرات البشرية

 
تتحرك الدولة فى مجال الاستثمار على جانبين : الجانب الاول الاستثمارات فى مجال الصناعة والبناء والتشيد والتعمير والتحديث والجانب الثانى هو جانب الاستثمار فى القدرات البشرية ، فلا يمكن ان يتم التطوير بدون تأهيل ، لذلك تستعد الدولة لتدريب وتأهيل ومتابعة الموظفين وخاصة الذين سيعملون فى الكيانات الحكومية بالعاصمة الادارية الجديدة ، فالادارة الحكومية تمثل ترس فى منظومة العمل وأى خلل فى الترس يؤدى لتعطيل الاجراءات التى كلفتها الدولة مليارات الجنيهات لتظهر بالشكل الائق  ، لذلك أوضح الرئيس عبد الفتاح السيسى،  أن الأماكن التى يتم تجهيزها للحكومة فى العاصمة الجديدة مؤهلة للتقنيات الجديدة وتسهيل عمل الحكومة الإلكترونية والذكية، لافتا إلى أن وزارة التخطيط بالتنسيق مع الوزارات المختلفة تعمل حاليا على تجهيز وتأهيل أعضاء الحكومة الذين سيُنقلون، بشكل يستطيعون فيه التجاوب مع التقنيات الجديدة ، وقال  "إحنا عايزين الجهاز الإدارى يتحسن أداؤه بشكل متميز، وإحنا مش بننقل بس المكان، لكن ده نقل للحكومة بإعداد وتجهيز جيد جدا"، وأوضح السفير بسام راضى المتحدث باسم رئاسة الجمهورية أن الرئيس وجه باستغلال انتقال الحكومة للعاصمة الإدارية الجديدة لبدء عصر جديد فى الإدارة وتقديم الخدمات الحكومية، من خلال تطوير الجهاز الإدارى بالدولة بشكل شامل، وتحقيق أهداف الحكومة الذكية عن طريق استخدام الأدوات الحديثة والأساليب العلمية فى الإدارة، فضلاً عن تلافى السلبيات التى كانت قائمة فى السابق ، وبناء على ذلك فان القيادة السياسية تعى اهمية تطوير القدرات البشرية للشباب ولموظفى الحكومة وتاهيلهم للتعامل مع المرحلة المستقبلية بشكل جديد ورؤية جديدة .
 
  كما أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، القرار الجمهورى رقم 434 لسنة 2017 بإنشاء الأكاديمية الوطنية لتدريب وتأهيل الشباب، حيث تهدف الأكاديمية الوطنية إلى تحقيق متطلبات التنمية البشرية للكوادر الشبابية بكافة قطاعات الدولة والارتقاء بقدراتهم ومهاراتهم ، وقد تم تصميم نظام التعليم بالأكاديمية على غرار المدرسة الوطنية للإدارة الفرنسية، وبالتعاون مع عدد من الهيئات والمعاهد والمؤسسات العلمية الدولية ، لتجميع طاقات الشباب فى عمل وطنى يفيد الدولة ويبنى نهضتها، ونشر الوعى الثقافى والاجتماعى والدينى والسياسى بين قطاعات الشباب، من أهم أهداف الأكاديمية الوطنية ، كما سيتم استفادة ابناء المحافظات بهذه الاكاديمية من خلال إنشاء فروع للأكاديمية الوطنية لتأهيل وتدريب الشباب فى المحافظات حيث يجوز انشاء فروع بقرار من رئيس الجمهورية ، كما لا يقتصر تحرك القيادة السياسية على تطوير الجهاز الادارى فقط ، حيث ان التحرك يهدف لتطوير قطاع هام فى مصر لا يقل اهمية عن الجهاز الادارى وهو المحليات ، فملف المحليات أحد أهم التحديات، التى تواجهها الحكومة وأكثرها تعقيدًا بسبب تغلغل الفساد فيها على مدار عقود من الزمن، فهيئة النيابة الإدارية حققت وحدها فيما يزيد على 15 ألف قضية فساد ومخالفات بقطاع الإدارة المحلية العام الماضى فقط ، لذلك أوضح الرئيس السيسي أنه إذا أردنا أن نحارب الفساد بشكل حقيقى، ونمكن الشباب، فلابد من إنجاز "المحليات" بشكل سريع، ولذلك فانه بدون تطوير حقيقى للجهاز الادارى وللمحليات لن يتحقق التقدم فى مصر ، لذلك بدأت الدولة تخطوا خطوات هامة فى هذ الاتجاه املاً فى مستقبل افضل لابنائنا ، داعين الله بكل تقدم ورقى لمصرنا العزيزة .





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader