الأحد 15 أبريل 2018 - 08:01 صباحاً

محافظ أسيوط يفتتح ويتفقد تطوير عدة مشروعات تعليمية وصحية وثقافية وشبابية بصدفا

المحافظ اثناء الافتتاح

دعم المستشفى المركزي بـ4 حضانات و3 أجهزة غسيل كلوي وتطوير مركز الشباب والوحدة الصحية والمركز الثقافي

إنشاء أول مركز متخصص للتدخل المبكر والتأهيل الاجتماعي للاشخاص ذوي الاعاقة

المحافظ يشيد بدور منظمات المجتمع المدني في خدمة القضايا المجتمعية ومشاركة المحافظة في تحقيق التنمية

أكد المهندس ياسر الدسوقي محافظ أسيوط أهمية دور الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى في خدمة القضايا المجتمعية ومشاركة أجهزة المحافظة في تحقيق التنمية الشاملة وخدمة المواطنين بنطاق المحافظة..

جاء ذلك خلال تفقده وافتتاحه لأعمال تطوير عدة مشروعات تعليمية وصحية وشبابية وثقافية بمركز ومدينة أبوتيج ضمن مشروع تنمية وتطوير قرية الدوير الذي تنفذه جميعة أحمد بهاء الدين بالتعاون مع المبادرة الكويتية لمساندة الشعب المصري

وذلك بحضور الدكتور زياد أحمد بهاء الدين رئيس مجلس إدارة الجمعية ونوران فايد مدير الجمعية والعديد من القيادات التنفيذية بالمحافظة.

وأشار المحافظ إلى أهمية دور منظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية في تحقيق التنمية المنشودة بالمجتمع بمختلف القطاعات الخدمية بالتعاون مع المؤسسات الحكومية خاصة وأنها القطاع الثالث للحياة الحديثة

والتي من شأنها تخفيف العبء على الجهات الحكومية فى التنمية والتطوير مشيرًا إلى أن دعم مؤسسات المجتمع المدني خاصة تلك الجمعيات الجادة في عملها.

وقال الدكتور زياد بهاء الدين إن مشروع تنمية وتطوير قرية الدوير يتضمن دعم مستشفى صدفا المركزي بعدد 4 حضانات جديدة لقسم المبتسرين مزودة بأجهزة تنفس صناعي و3 أجهزة غسيل كلوي و7 أجهزة تكييف

وكذلك دعم الوحدة الصحية بقرية الدوير بعدد 3 عيادات (باطنة ونساء وأطفال) وتطوير ملاعب مركز شباب الدوير وصالات الانشطة وتطوير 5 مدارس بالقرية وإنشاء مركز التدخل المبكر للتأهيل الاجتماعي للاشخاص ذوي الاعاقة.

من جانبها أوضحت نوران فايد مدير الجمعية إن مشروع تنمية وتطوير قرية الدوير تكلفته تصل إلى 8 مليون جنيه وهذه هي المرحلة الأولى منه وجاري حصر الاحتياجات للبدء في المرحلة الثانية

مشيرة إلى أن المدارس التي تم تطويرها هي مدرسة أحمد بهاء الدين ومدرسة زكي عبد المتعال ومدرسة الدوير للتعليم الاساسي ومدرسة ناصر للبنات.

وقد بدأ المحافظ جولته يرافقه الدكتور زياد بهاء الدين بتفقد الأجهزة الجديدة التي تم تدعيم مستشفى صدفا المركزي بها حيث تفقدا قسم الغسيل الكلوى وقسم الاطفال المبتسرين كما افتتحا أعمال التطوير التي تمت بمركز شباب الدوير ومنها ملعب نجيل صناعي وصالات أنشطة وقاعة اجتماعات

كما افتتحا التطوير الذي تم بمدرسة أحمد بهاء الدين بمعامل العلوم والحاسب الآلي وافتتحا أيضا مركز التدخل المبكر للتأهيل الاجتماعي للاشخاص ذوي الاعاقة وأعمال التطوير التي تمت بمركز أحمد بهاء الدين الثقافي وتفقدا معرض لمسة فن الأول للمشغولات اليدوية.

وأشاد محافظ بجهود القائمين على الجمعية ودروهم الفعال في خدمة التنمية المجتمعية متمنيا لهم المزيد من النجاح والتوفيق في مهامهم وأعمالهم المستقبلية.

كما تم عقد لقاء جماهيري مع أهالي قرية الدوير بحضور الدكتور زياد بهاء الدين وضياء مكاوي مدير عام الثقافة بأسيوط والدكتور وجدي نخلة عميد كلية التربية النوعية بأسيوط والعديد من القيادات التنفيذية بالمركز.

حيث تحاور المحافظ مع المواطنين ورد على أسئلتهم وقال أن الدولة تسعى جاهدة للانتهاء من جميع مشروعات المياه والصرف الصحي وتذليل العقبات للانتهاء منها في موعدها

مشيراً إلى أن هناك 6 مشروعات صرف صحي جاري الانتهاء منها قبل نهاية عام 2018 بتكلفة تصل إلى 3.5 مليار جنيه ومنها مشروع صرف صحي صدفا والغنايم والذي ينتهي خلال أيام قليلة بطاقه 29 ألف م3/يوم ويخدم مدن صدفا والغنايم وضواحيها وتبلغ تكلفته 250 مليون جنيه

لافتا انه بعد تشغيل المحطة يتم تحديد القرى التي سيتم ربطها بالمشروع طبقا للاولويات والامكانيات المتاحة مطالبًا الأهالي بتدبير قطعة أرض في منسوب منخفض من القرية لانشاء محطة رفع صحي عليها

لربط القرية بالمشروع حيث أن القرية لا يوجد بها أراضي أملاك دولة واعدًا إنه بمجرد توفير الأرض سيتم إدراج القرية ضمن خطة الهيئة القومية لإنشاء محطة الرفع.

وفيما يخص عدم وجود أطباء بالوحدة الصحية بالدوير أوضح المحافظ أننا لدينا في أسيوط 246 وحدة صحية منها 50 وحدة رئيسية ونعاني من نقص في أطباء التكليف

حيث يكون متاح لدينا من 50 إلى 70 طبيب في العام لتوزيعهم على الوحدات وهو عدد غير كافي وجاري مناقشة بعض الحلول لسد العجز ومنها الاستعانة بالأطباء المحالين للمعاش للعمل مقابل أجر.


مصدر الخبر: اسيوط -الرأي للشعب





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader