الجمعة 19 يناير 2018 - 05:39 مساءً

الفقي: السياسة الخارجية حولت القيود والتحديات إلى مكاسب

جانب من المؤتمر

أكد الدكتور مصطفي الفقي مدير مكتبة الإسكندرية أن السياسة الخارجية المصرية استطاعت أن تحول القيود والتحديات إلى مكاسب لخدمة المصالح المصرية العليا في الفترة من يونيو 2014 وحتي الآن، حيث أكد أن الأربع سنوات الأخيرة مثلت قدرا كبيرا من الفهم للبعد الإقليمي في مصر، مضيفا أن الرئيس السيسي استطاع إعادة التوازن لدور مصر الإقليمي دون التورط في مغامرات أو مواقف مخزية.

وشدد الفقي فى مداخلة خلال فعاليات اليوم الثالث لمؤتمر"حكاية وطن" على أن القرار في مصر لا يحكمه إلا الدوافع الوطنية البحتة، ولا توجد دوافع شخصية ولا مصالح أو مجاملة لدولة أخري، مشيرا إلى أن هناك مثالا سيحسب للرئيس السيسي عبر التاريخ وهو الأزمة السورية فكان الموقف الشريف الوحيد لمصر وهو حماية الشعب السوري ولم تكن هناك مزايدة، وليست لدى مصر أجندة خاصة، ولكن هي أجندة قومية ووطنية، كما عادت مصر إلى أفريقيا بعد غياب دام أكثر من عشر سنوات وبشكل متوازن.

وقال الفقي مختتما كلامه للرئيس السيسي: "أعطاك الشعب المصري ما لم يعطه لأحد من قبلك،لأنه يعلم أن هناك رئيس مصري قدوة.. نزيه.. يعمل من أجل مستقبل أفضل لوطنه وشعبه".

من جانبها تحدثت الدكتورة أماني الطويل عن السياسية الخارجية لمصر في إفريقيا،قائلة: إن مصر استعادت قدرتها الشاملة في كل المجالات فيما يتعلق بالملف الإفريقي، كما زاد الوزن الإفريقي في السياسة المصرية لا جدال في ذلك، مضيفة أن مصر استطاعت أن تكون في أماكن التأثير سواء في الاتحاد الإفريقي أو مجلس الأمن الدولي.

 


مصدر الخبر: أ.ش.أ





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader