الأحد 07 يناير 2018 - 02:16 مساءً

"سلي الليلَ عنّي".. قصيدة

شعـــر: أحمد المحمد

سلي الليلَ عنّي وعن هوانا

سليهِ عن طيب اللقاء ومرَّ فرقانا

سليهِ عن دموعٍ ذرفتها مقلتانا

سليهِ عن تعبٍ، وأرق أدمانا

سليهِ عن حالنا في غربتنا

وعن وطنٍ لسنا نلقاهُ وليس يلقانا

سلي الروحَ عن حسراتها

والعيونَ عن آهاتها

سلي الكونَ عن زماننا

الذي غدر بنا وأضنانا

سلي الضوءَ عن جباهنا الشاحبة

فالحزنُ قد باتَ لنا عنوانا

سليهِ عن الحبَّ الذي نما بيننا

وبلمح البصر فني وأفنانا

سليهِ عمّن سرقَ زهورَ حبّنا وشذاها

فذبلت الزهورُ وماتت

في أول تفتحّها وصباها

سليهِ عن الفراشاتِ التي غنّت لفرحنا

ثم ماتت وسكتَ صوتُ غناها

سليهِ عن الناسِ لذين فرحوا بفرقتنا

وقد كانوا يوماً أحباباً وجيرانا

سليهِ عن أشعارٍ لكِ أهديتها

ماتت حروفُ كلماتها عطشاً

بعد جفافِ جداولِ عشقنا وهوانا

سليهِ عن النحلِ الذي جنى العسلَ

من رحيقِ شفاهنا

سليهِ عن الذي كانَ سبباً في ضياعنا

سليهِ ماشئتِ ياحبيبتي

فلن تسمعي إلّا جواباً واحداً

أحُبّك ياحبيبتي حتى لو فرّقتنا

التخاريفُ البدائيهْ


مصدر الخبر: جريدة الرأى للشعب





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader