الأحد 22 أكتوبر 2017 - 03:22 مساءً

" التزويغ " عرض مستمر

ممدوح عيد

بقلم: ممدوح عيد

قال الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب، إنه سيتم نشر أسماء النواب المتغيبين عن حضور الجلسات العامة الأسبوع المقبل، فى وسائل الإعلام.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب المنعقدة الآن، لمناقشة مشروع قانون إنشاء نقابة الإعلاميين.

طلب الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، من أعضاء المجلس، عدم مغادرة القاعة الرئيسية، خلال انعقاد الجلسة العامة، نظراً لعرض عدد من مشروعات القوانين التى تتطلب الحصول على موافقة أغلبية النواب.

وقال عبدالعال، للنواب، الذين يحاولون الخروج من القاعة، خلال الجلسة العامة،  " مش عايز حد يخرج يروح يشرب شاى وقهوة..اقعدوا مكانكم". واستطرد، ضاحكاً: أنا بقعد 5 ساعات من غير قهوة، عادى.

أعلن الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، أنه ابتداء من ، 27 مارس  هذا العام سيتم تفعيل توقيع البصمة للنواب في الحضور والانصراف.

وأضاف «عبدالعال» في كلمته في خلال الجلسة ، "انتم بتاخدوا بدل للجلسات ومش عايزين حد يتكلم فلا بد من التوقيع حضوراً وانصرافاً للقضاء علي ظاهرة الغياب أثناء المناقشات" .

كل هذه الاخبار تداولتها معظم الصحف و المواقع الاخبارية

دوران انعقاد لمجلس النواب و مازال اعضاء المجلس يحرصون علي التزويغ من القاعة .

الحضور لم يصبح بالبصمة و لم تعلن اسماء النواب المتغيبيين عن الجلسات البرلمانية .

الدكتور علي عبد العال رئيس مجلس النواب من جهته قام مرات عديدة بتأجيل الجلسات حتي يكتمل العدد القانوني للنواب بالقاعة و هو 50 % + 1 الا ان الامر غير كاف بدليل انه تقريبا في كل الجلسات يحدث نفس الامر.

 بل انه قام بتوجيه التحية للنواب علي حضورهم احدي الجلسات قائلا " لو كنت استطيع ان اصرف لكم مكافئة ما تردت " و كأن حضور الجلسات اصبح هو الشئ الاستثنائي و غيابهم عن الجلسات هو الشيئ الطبيعي.

 والسؤال الملح كيف يصرف هؤلاء النواب " المزوغين " بدل حضور الجلسات ؟ و كيف يثق الشعب فيمن فوضوهم للتشريع و ليس للتزويغ؟

 انفعل رئيس البرلمان الدكتور علي عبد العال، على النواب بسبب كثرة الاعتذارات عن احدي الجلسات العامة، مهددا إياهم بوقف المناقشات اثناء مناقشة برنامج الحكومة والذهاب للتصويت بخصوص منح الثقة للحكومة أو سحبها منها.

 كما هدد الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، بتطبيق نظام البصمة الإليكترونية في حضور الأعضاء، لإجبار النواب علي الحضور في الموعد المحدد لافتتاح الجلسة، وللقضاء علي أزمة "تزويغ النواب".

 وأكد ، أنه سيتم إغلاق التسجيل بعد نصف ساعة من موعد افتتاح الجلسة المعلن عنه، ومن يتأخر يعد غائبا عن الحضور، وسيتم الإعلان عنهم أمام الرأي العام، لافتا إلي أنه سيتم بعد ذلك تطبيق اللائحة علي المتغيبين.

ورغم ذلك فان تزويغ النواب ما زال مستمرا .. والحل الوحيد بان ينتقل رئيس مجلس النواب من مرحلة التهديد الي مرحلة التنفيذ.

 وأن يضرب بيد من حديد فبدلا من ان يؤجل الجلسات حتي يحضر النواب و بدلا من ان يتسول حضور النواب عليه ان يقوم بتطبيق اللائحة و عدم صرف بدل الحضور للنواب المزوغين.

و السؤال الان الي متي تظل قاعة " النواب " خاوية "  ؟

[email protected]

 

 






مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader