الجمعة 29 سبتمبر 2017 - 12:27 مساءً

"بعد نص الليل".. قصيدة لـ هاجر أحمد

هاجر أحمد

الساعة 1 بعد نص الليل

سهران انا والليل نونس بعض

نسرد حكاوي العشق والاحزان

ندعي بشفا لارواح ضحايا البعد

نحكي عن الغربة و الايام

او اي شئ عادي ومبيوجعش

يسألني ليل الصيف عن الاحوال

تلمع عنيا بشوق كلام متقالش

ويرد كالعادة اللسان بكلام

عابث بتفاصيله ومالوش مضمون

ما اصل اللي روحه فضفضت للشتا

صعب ان روحه تبوح لصيف وتخون

كل اللي كان جواه

جرح وهموم سكناه

لابد له من حل

لو من البشر قد مل!

ليل الشتا حله

قلبك ف حزنك ضل

روح للشتا وقوله

كم من هموم البشر

باشت ف ليلة مطر

وبقيت ي قلب خفيف

عذرا يا ليل الصيف

عذرا يا ليل الصيف

العشق مش بادينا لا لصيف ولا للشتا

والامر لله وحده من بعده للافئدة

مساجين قلوب محكومة بالحزن حكم افتري

العلة طيب فينا ولا العليل بختنا

أم اعتلالك سبب في اللي بيحصل لنا !

لف الدواير شوف

اوجاع كتير وظروف

وحنين منقط خوف

ودي غربة الارواح

ليلك يا صيف مكشوف

نورك يا صيف فضاح

نور الشتاء مستور

ليل الشتاء براح

قلبي حلف بالمطر

ما يسلمك مفتاح

سحقا لقلب البشر

لو حنلك وارتاح

اسخط بما قد مضى

واضجر بما هو آت

واصرخ سكوت للفضا

وابني الحصون للذات

واجهر بكل جميل

واخفي الوجع مسافات

قلبك بيانه اصيل

اوعاك تفرط فيه

كل الفصول عادي فيها ميزات وعيوب

الا الشتا دايما بتكونه الميزة

كانه جنة ربنا ع الارض

او انه شئ مهدي من السموات

وصاب قلوبنا وفات

والعشق فيه بات فرض

خاف من ميزات الصيف

وأمن عيوب الشتا

انا كل مرة شكيت لليل ودمع بكيت

وحلفت مليون وعد

بان الوجع مدفون

وان العناد حاكم

وان الزناد ممنوع يضغط عليه الضعف

انا ف الحقيقة ضعفت

لولا الشتا مطر

وخلطت دموع الروح

بشكاوي بني ادمين

متعلقة ف سحاب

اصل الشتا كداب

مطر الشتا دا دموع

وشكاوي بني ادمين

اتبخرت بالوجع

وشالها عنا الشتا

واما السحاب يتخنق

يبكي علينا دموع

قلبك يا ليل الشتاء

بيساع كتير قلبك

دفا للقلوب بردك

مهما يكون قاسي

يتحب فيك الموج

هايج ومش راسي

يتحب فيك الوجع

ولعنة التفاصيل

والفضفضة للنيل

وظهور معارك روحنا للواقع

كاسرين حدود الصبر والكتمان

شاكرين لأفضالك في كل زمان

شايل هموم روحنا وشكوانا

عذرا يا صيف جراح وبامانة

 

الساعة 1 بعد نص الليل

سهران أنا والليل نونس بعض

نسرد حكاوي العشق والأحزان

ندعي بشفا لارواح ضحايا البعد

نحكي عن الغربة والايام

أو اي شئ عادي ومبيوجعش

يسألني ليل الصيف عن الاحوال

تلمع عنيا بشوق كلام متقالش

الساعة 1 وجزء من الثانية

تصبح يا صيف سائل ليلة تانية

واستني عمرك والاجابة سراب

عذرا يا صيف  لكننا أغراب






مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader