الثلاثاء 12 سبتمبر 2017 - 10:46 مساءً

القاهرة تستضيف المؤتمر المهني الأول للتحكيم.. أكتوبر المقبل

وليد عثمان - رئيس الأكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم

كتب- محمد عبدالمجيد:
 
تستضيف القاهرة فعاليات المؤتمر المهني الأول للتحكيم والذي ينعقد تحت شعار "التحكيم العربي الحاضر والمستقبل"، وذلك في الفترة من 12 - 14 من أكتوبر المقبل، ويشارك في المؤتمر الذي تنظمه الأكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم عدد من الجهات المهنية  في مختلف الدول العربية، بهدف بحث سبل التعاون بين مراكز التحكيم العربية ومؤسسات التحكيم الدولية، وقدرتها على المنافسة العالمية، ومناقشة التحكيم النوعي والذي يشمل كلا من التحكيم الهندسي، التحكيم الرياضي، التحكيم البحري، التحكيم المصرفي.
 
 تأتي هذه الخطوة لتعكس دور مصر الرائد في جذب الأحداث والفعاليات العربية والإقليمية للمساهمة البناءة في النهوض بالفكر والوعي الحقوقي في المنطقة، حيث يستهدف "المؤتمر المهني الأول للتحكيم" تمكين مراكز التحكيم العربية من خلال تسليط الضوء على الواقع الحالي ومناقشة التوجهات المستقبلية، ودور الهيئات الحكومية العربية في تدعيم مراكز التحكيم ومنها الهيئات الحكومية وغرف التجارة والصناعة والنقابات والجمعيات والهيئات المهنية.
 
يحاضر في المؤتمر نخبة من الخبراء القانونين والمحكمين من كافة انحاء الوطن العربي، ومنهم الدكتور وليد عثمان، رئيس الأكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم وأمين عام المؤتمر، والدكتور أحمد شرف الدين، أستاذ القانون المدني بجامعة عين شمس وزميل المجمع الملكي للمحكمين بلندن، والدكتور طلعت دويدار، الأستاذ بقانون المرافعات وعميد كلية الحقوق جامعة الإسكندرية، والمحامي الدكتور عبد الحميد الأحدب المحامي الشهير – لبنان، والدكتور جلال الأحدب، المحكم بغرفة التجارة الدولية بباريس ومحكمة التحكيم الرياضي بسويسرا، والمحامي الدولي/ نصر عزام، المحكم المعتمد بمحكمة التحكيم الرياضي بلوزان سويسرا، و المحامي الدكتور مصطفى بونجة، مدير المركز المغربي للتحكيم ومنازعات الأعمال، والقبطان الدكتورعبد الأمير الفرج، رئيس وحدة التحكيم البحري بجمعية المهندسين الكويتية.
 
تعليقاً على هذا البيان، صرح الدكتور وليد عثمان، رئيس الاكاديمية الدولية للوساطة والتحكيم وأمين عام المؤتمر قائلا: " هانحن يوماً تلو الآخر نخطو بخطى ثابته نحو تعزيز الريادة المصرية في مختلف مجالات المعرفة، وترسيخ مكانتنا الإقليمية بين مختلف دول المنطقة كمنارة للعلم والتطور، موضحا إننا نتطلع إلى خلق نظام عربي موحد للتحكيم التجاري يتوافق والمتغيرات المتلاحقة في أنظمة التحكيم العالمية والإقليمية ، وانعكاس ذلك على تحقيق توازن عادل في مجال حل المنازعات في عقود التجارة الدولية لدعم الأنظمة الاقتصادية".
 
الجدير بالذكر أن المؤتمر سيستضيف عدد من ورش العمل التي تناقش مستجدات التحكيم الدولي، كما تشمل ورش العمل العديد من الموضوعات منها الواجبات القانونية والمهنية للمحكم، وتحكيم الطوارئ والمشكلات العملية في تشكيل هيئة التحكيم، ومشكلات القانون الواجب التطبيق على موضوع النزاع، ومفاهيم الطرق البديلة لفض المنازعات وتطبيقاتها في الشريعة الاسلامية، ومرتكزات بناء المحكم العربي دوليا.





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader