الخميس 07 سبتمبر 2017 - 01:18 مساءً

تخصيص المبنى الجديد من مستشفى "هرمل" للأورام

مستشفى هرمل

أعلن وزير الصحة والسكان، أحمد عماد الدين راضى، عن موافقة مجلس الوزراء على تخصيص المبنى الجديد من مستشفى دار السلام (هرمل) ليكون مستشفى لعلاج اورام الاطفال وزرع النخاع، ونقل تابعيته لأمانه المراكز الطبية المتخصصة، بالإضافة الى البقاء على المبنى الخلفى (القديم ) تابعا لمديرية الشئون الصحية بالقاهرة ليقوم بدوره فى تقديم الخدمة الطبية للمواطنين بالمنطقة.
 
وأوضح وزير الصحة والسكان، أن المستشفى تتكون من مبنين احداهما قديم والاخر حديث، حيث تم تسلم المبنى الجديد للمستشفى والذى تم انشائه وتجهيزه طبقا للكود الامريكى لمستشفيات علاج الاورام وزراعة النخاع فى اغسطس 2014، لتكون مستشفى لعلاج اورام وزارعة النخاع تابعة لوزارة الصحة ، حيث تتكون من 6 ادوار مجهزة لخدمة الاورام ، وتعد اكبر وحدة لزرع النخاع على مستوى الجمهورية بسعة 14 سرير.
 
واشار وزير الصحة والسكان الى أنه نظرا لعدم وجود مراكز متكاملة لعلاج الاورام تتناسب مع الزيادة فى عدد السكان ، وحرص الوزارة على التوسع فى مثل هذه المراكز لخدمة المرضى، لافتا الى قيام هذا المبنى (الجديد) المخصص لعلاج اورام الاطفال بأداء دور فعال فى خدمة المرضى فى مصر خلال الفترة السابقة ، حيث تم تقديم الخدمة الطبية والعلاجية ل 9081 مريض اورام فى عام 2016، بالاضافة الى مايزيد عن هذا العدد خلال النصف الاول من عام 2017 ، مما يوضح مدى اهمية الدور الذى يقوم به هذا المبنى ، مشيرا الى أنه سيساهم خلال الفترة القادمة فى استيعاب عدد اكبر من المرضى وحل مشكلة عدم توافر أماكن لعلاج مرضى السرطان والاورام فى مصر.
 
ولفت وزير الصحة والسكان الى ابرام بروتوكول تعاون بين الوزارة والمعهد القومى للاورام ، لدعم وتوفير الكوادر البشرية المدربة للمبنى الجديد لمستشفى دار السلام، بالاضافة الى الاشراف على عمله للتدرب على أيد اساتذة متخصصين ، كما تم توفير صيدلية اكلينيكية به، مؤكدا أن المبنى القديم سيستمر فى تقديم الخدمات الطبية العلاجية بكافة التخصصات لاهالى منطقة دار السلام ، حرصا على توفير الخدمات الطبية لهم.





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader