الأحد 13 أغسطس 2017 - 02:49 مساءً

مرصد الإفتاء: الشريعة الإسلامية ترفض كافة صور الإرهاب وترويع الآمنين والأبرياء

كتب- د. ياسر طنطاوى:
 
وصف مرصد الفتاوى التكفيرية والآراء المتشددة التابع لدار الإفتاء المصرية التفجير الضخم الذى وقع فى ولاية بلوشستان الجنوبية الغربية المحاذية لكل من إيران وأفغانستان، وأدى إلى مقتل 15 شخصا على الأقل وإصابة 32 أخرين ، بأنه ينافى كافة القيم والمبادئ الدينية والانسانية ويأتى فى اطار استمرار التنظيمات الإرهابية لصدارة المشهد.
 
وأوضح مرصد الإفتاء فى بيانه الذى أصدره اليوم الأحد أن هذا الحادث الاجرامى يأتى فى اطار المحاولات الحثيثة للتنظيمات والجماعات الإرهابية لصدارة المشهد بعد هزيمة "داعش" فى مدينة الموصل العراقية وفرار أعضاء التنظيم إلى أفغانستان والقيام بعمليات إرهابية فى المناطق الحدودية بين أفغانستان وباكستان.

ووقع التفجير الارهابى عند موقف للحافلات فى كويتا عاصمة ولاية بلوشستان الجنوبية الغربية المحاذية لكل من إيران وأفغانستان ما أدى إلى وقوع حريق هائل فى منطقة الإنفجار، ومقتل 15 شخصا على الأقل وإصابة 32 آخرين بإصابات متفرقة ، وسبق لمسلحى حركة طالبان وتنظيم داعش استهداف المدينة فى عمليات إرهابية سابقة.
 
وأكد مرصد الإفتاء ، أن الشريعة الإسلامية ترفض كافة صور الإرهاب والعنف وترويع الآمنين والأبرياء دون وجه حق ، مشددا على أن تلك الأعمال الإرهابية تقوم بتشويه صورة الإسلام الذي دعا إلى التسامح والتعايش والمحبة والرحمة، كما أنها تخالف صريح القرآن الكريم والسنة النبوية اللذين أكدا على حرمة إرهاب الناس والاعتداء عليهم وترويعهم.
 
وأشار المرصد إلى أن الجماعات والتنظيمات الإرهابية تسعى لنشر الخراب والدمار فى مختلف أنحاء العالم ، مشددا على ضرورة تحرك المجتمع الدولى بفاعلية لاستئصال جذور هذا الإرهاب الأسود وشروره.

وأوضح مرصد الإفتاء أن الإرهاب والتطرف أصبح خطرًا يهدد الجميع، ولا بد من التكاتف والعمل سويًّا على كافة المستويات وبشكل جاد من أجل مواجهة هذا الخطر.

 






مقالات



استطلاع رأي

هل تتوقع اثرا ايجابيا على الاقتصاد من تعويم الجنيه؟

  • نعم
  • لا
  • لست أدري
Ajax Loader