الأربعاء 05 أبريل 2017 - 04:44 مساءً

انتخاب أربعة أعضاء بلجنة حقوق الإنسان العربية

جانب من انتخابات أعضاء اللجنة

كتب: وليد الجبالي
 
انتخبت الدول الأطراف فى الميثاق العربى لحقوق الإنسان العربية أربعة أعضاء جدد لشغل المقاعد التى شغرت في عضوية اللجنة أول أمس الإثنين 3 أبريل 2017  فى مقر الأمانة العامة بجامعة الدول العربية.
 
 شارك في انتخابات اللجنة 12 دولة طرفًا في الميثاق من أصل 14 دولة، انتهت بفوز كل من: رضا مراد (الجمهورية اللبنانية) والمستشار محمد فزيع (مملكة البحرين) وعبدالرحمن الشبرقي (المملكة العربية السعودية) والسفيرة نادية جفون (جمهورية السودان).
 
وباستثناء المستشار محمد فزيع الذى يتم انتخابه لولاية ثانية ، فإن هذا الانتخاب يعتبر الأول لباقى الأعضاء الذين تمتد ولايتهم لإربع سنوات، علماً بأن الجنة تضم سبعة اعضاء منهم ثلاثة جرى انتخابهم فى اكتوبر 2015 يحملون جنسية قطر والإمارات والكويت وتعتبر هذه هى المرة الثانية التى يتم فيها انتخاب سيدتين لعضوية اللجنة وذلك بعد أن كانت الإستاذة أمنة المهيري انتخبت كأول سيدة بعضوية اللجنة فى عام 2015.
 
وتختص  لجنة حقوق الانسان العربية «لجنة الميثاق» التابعة لجامعة الدول العربية بمتابعة تنفيذ الميثاق العربي لحقوق الانسان الذي أقرته القمة العربية في تونس 2004، من خلال النظر في تقاريرالدول الأطراف بشأن التدابير المتخذة لإعمال الحقوق والحريات المنصوص عليها في الميثاق وتأسست عام 2009 بعد دخول الميثاق حيز النفاذ .
 
وتتألف اللجنة من سبعة أعضاء «بصفتهم الشخصية» تنتخبهم الدول الاطراف في الميثاق لأربع سنوات بالاقتراع السري على أن يكونوا من ذوي الخبرة والكفاءة العالية ويعملهؤلاء بكل تجرد ونزاهة، ولايجوز أن تضم اللجنة أكثر من شخص واحد من مواطني الدولة الطرف في الميثاق، ويجوز إعادة انتخابه لمرة واحدة فقط، مع مراعاة مبدأ التداول .
 
كما أوجب الميثاق على الدول الأطراف التعهد بأن تضمن لأعضاء اللجنة الحصانة اللازمة والضرورية لحمايتهم ضد أي شكل من أشكال المضايقات أو الضغوط المعنوية أوالمادية أو المتابعات القضائية بسبب مواقفهم أو تصريحاتهم فى إطار قيامهم بمهامهم كأعضاء فى اللجنة.





مقالات



استطلاع رأي

هل تتوقع اثرا ايجابيا على الاقتصاد من تعويم الجنيه؟

  • نعم
  • لا
  • لست أدري
Ajax Loader