الثلاثاء 03 يناير 2017 - 04:57 مساءً

النصر الصوفي: القوة العربية المشتركة ضمان لأمن واستقرار الشعوب

المهندس محمد صلاح زايد رئيس حزب النصر الصوفي

طالب المهندس محمد صلاح زايد رئيس حزب النصر الصوفي، جامعة الدول العربية، بعقد اجتماع طارئ لوزراء الدفاع والخارجية العرب لمناقشة وتفعيل القوة العربية المشتركة التي تم الاتفاق عليها أثناء انعقاد الدورة ال 26 في القاهرة، بتاريخ 29 مارس 2015.

وقال زايد إنه كان من المقرر وفقا للقرار رقم 628، تكليف رؤساء أركان الجيوش العربية بإعداد بروتوكول مشروع القوة العربية المشتركة، وكان مقررا أن يناقش في اجتماع وزراء الدفاع والخارجية العرب بتاريخ 27/8/2015، إلا أن السعودية طلبت تأجيل الاجتماع ولم يتم حتى يومنا هذا.

وأوضح زايد أن جامعة الدول العربية منظمة دولية عربية ليس لديها قوات مشتركة مثل الأمم المتحدة أو حلف الناتو، بالرغم من أن القوات المشتركة حق للشعوب والدول المتحالفة، تضمن سلامة وعيش الدول والشعوب في أمان وكرامة وتدافع عنهم إذا ما اعتدي عليهم، مؤكدا أنه لو كانت هناك قوات عربية مشتركة ما حدث دمار للعراق وسوريا أو تشردت شعوبهما.

ولفت زايد إلى أن الغرب هدفه الدول العربية كافة، فهو أكمل دمار العراق وسوريا، وينخُر في ليبيا واليمن، وهدفه الأساسي السعودية ومصر، لضمان أمن اسرائيل وتحقيق مخطط تقسيم الشرق الأوسط، بعدما ينهي على القوة القتالية للجيوش العربية، وجعل الشعوب تتناحر من اجل لقمة العيش، من خلال دعمه وتمويله للجماعات الإرهابية، ومساندته لإيران لزرع الفتنة من خلال المد الشيعي.

وشدد زايد على وسائل الاعلام الانتباه وأخذ الحيطة والحذر  لما يحدث من فتن هدفها في النهاية تفتيت المنطقة العربية، وأن مصر والدول العربية جميعها مستهدفه، منوها بأن الغرب يهدف للوقيعة بين مصر والسعودية وغيرها لعزلها والتضييق عليها من خلال الفتن والغلاء


مصدر الخبر: الرأى





مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader