الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 05:05 مساءً

نواب الصعيد يطالبون بتدخل الرئيس عبد الفتاح السيسى لرفع سعر طن القصب

رفض مزارعون بقرى كوم امبو ودراو باسوان توريد القصب لمصانع السكر، وعادت عربات قطار الديكوفيل للمصانع فارغة، وذلك فى غطار رفض المزارعين توريد المحصول للمصانع قبل رفع سعر طن القصب.

وفى سياق آخر ووسط تسريبات برلمانية، بوجود نية لدى الحكومة، لرفع سعر طن القصب المورد لمصانع السكر، إلى 600 جنيه، بدلا من 500 جنيه، كشف أحمد حسن الفرشوطى عضو مجلس النواب عن دائرة أرمنت بالأقصر، عن قيام قرابة مائة نائب، من نواب الصعيد بالبرلمان، بالتوقيع على مذكرة جماعية، وتقديمها لرئيس لجنة الزراعة والرى، بالمجلس، لرفعها إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى.

ومطالبته بتدخل الرئاسة فى حسم أزمة تحديد سعر طن القصب، بعد إرتفاع أسعار السكر، وإرتفاع تكلفة ونفقات زراعة هذا المحصول القومى، مشيرا إلى أن البعض مطالب النواب، برفع سعر طن القصب مابين 600 و800 جنيه للطن الواحد.

إلى ذلك قال رشدى عرنوط نقيب الفلاحين المصريين، بأن مساعٍ متواصلة تبذل للوصول لاتفاق مع الحكومة بشأن تحديد سعر جديد لطن القصب، قبيل بدء موسم الكسر الذى يبدأ فى مطلع شهر يناير المقبل، بجانب عقد لقاءات مع المزارعين بالمنيا وسوهاج والأقصروأسوان، بهدف إستبعاد فكرة الإمتناع عن توريد المحصول لمصانع السكر، وذلك بعد تهديد روابط المزارعين فى عدد من المدن والمراكز، بلإضراب عن كسر القصب والتوقف عن توريده لمصانع السكر، حتى تقوم الحكومة بتحديد سعر عادل يتناسب وإرتفاع تكلفة الزراعة والكسر والحصاد، مقابل إرتفاع سعر السكر لثلاثة اضعاف خلال الفترة الماضية.


مصدر الخبر: الرأى





مقالات



استطلاع رأي

هل تتوقع اثرا ايجابيا على الاقتصاد من تعويم الجنيه؟

  • نعم
  • لا
  • لست أدري
Ajax Loader