الثلاثاء 06 ديسمبر 2016 - 01:31 صباحاً

الملحن على يوسف فى حوار مع "الرأى": أغنية حنان ماضى أهم محطاتى.. و"أول جراح الهوى" الأقرب إلى قلبى

على يوسف

* تأثرت بالعديد من الموسيقيين العظماء .. لكنى أدور فى فلك "بليغ حمدى"

* أسعدنى القدر بالتعاون مع الشاعرين المتميزين أحمد الخدرجى وأحمد فايز

* أتمنى التعاون مع "أنغام" و"مى كساب"



أجرى الحوار: مـصطفـى زكـى


نغمة جديدة ومختلفة من نغمات الطرب المصرى الأصيل، حالة موسيقية خاصة، وموهبة فريدة فى مجال التلحين .. موسيقى عذبة صافية ـ ما أحوجنا اليها ـ وسط كل ما نعانيه من نشاز، يعيدك بألحانه الى زمن افتقدناه وافتقدنا مبدعيه، لكن بموسيقى عصرية وجمل متجددة.
يكتب بعض أغانيه، ولا يعتبر نفسه شاعرا، فلقب شاعر ـ فى رأيه ـ مسئولية كبيرة، لا يتحملها إلا قليلون، يرى فى نفسه ـ ويرى معه مستمعوه ـ تلميذًا نجيبًا وامتدادا للراحل الكبير بليغ حمدى، استطاع بلحنه وكلماته إعادة الفنانة حنان ماضى الى نفسها وإلى جمهورها، بعد غياب.
الملحن الشاب المصرى الأصيل .. ابن بورسعيد "على يوسف" .. انتظروه .. فهو قادم بانطلاقة قوية الى ساحة الأغنية المصرية والعربية.
تواصلنا معه .. فكان هذا الحوار:


بدايةً حدثنا عن بداياتك الأولى مع عشق الموسيقى.

ككل أبناء جيلى، كنا جميعا محظوظين، لأننا استمتعنا ـ فى فترة طفولتنا ـ بموسيقى جميلة للأطفال .. سمعنا الفنان العظيم الراحل عمار الشريعى مثلا، ومجموعة ألحانه الجميلة، وأعماله مع الفنانة عفاف راضى والفنانة لبلبة .. كل ذلك شكل عندى حبا كبيرا وشغفا بالموسيقى.

من مثلك الأعلى كملحن؟

الإجابة هنا بسهولة وبدون تردد .. قولا واحدا الفنان الراحل "بليغ حمدى" .. فأنا دائما أدور فى فلك بليغ حمدى، لدرجة أننى أحيانا عندما أنتهى من لحن معين، أراه واقفا يشير إلىّ من بعيد فى اللحن، وهذا لا ينفى ـ بالطبع ـ أننى تأثرت بالعديد من الموسيقيين، لكن مثلى الأعلى وصاحب الجملة الموسيقية الأقرب الى قلبى هو الفنان بليغ حمدى.

تكتب كلمات بعض أغانيك .. وقد سبقك فى هذا ملحنون وموسيقيون عظماء .. هل ترى فى نفسك شاعرًا؟

فى الحقيقة انا أرى نفسى مازلت فى طور الهواية، سواء ككتابة أو تلحين، كما اننى أرى أن  لقب "شاعر" ليس من السهل إطلاقه على أحد، فكلمة "شاعر" أعتبرها مسئولية كبيرة جدا، وأرى ان ما أكتبه لا يزيد على مجرد خواطر أو طريقة للتعبير عن مشاعرى.

ماذا عن حلمك أو مشروعك الذى تتمنى تحقيقه؟  

باختصار ودون أى فلسفة، الإنسان أو الفنان لا بد أن يعبر عن نفسه، فأى فنان بداخله مشاعر وأحاسيس لايشعر بالراحة الا عندما تخرج فى صورة فنية.

ما أهم محطاتك الفنية التى تعتبرها بداية انطلاقة حقيقية؟

أهم محطاتى بالتأكيد هى أغنيتى "حنين لماضى" وهى لحنى وكلماتى مع الفنانة الكبيرة حنان ماضى التى خرجت للنور وتم تصويرها "فيديو كليب" أخيرا، ايضا من المحطات المهمة فى حياتى ومشوارى عمل أعتز به جدا وأراه من أقرب الاعمال الى قلبى مع الفنان على الألفى وهو صوت شاب محترم جدا وصادق جدا، هو أغنية "أول جراح الهوى" من كلماتى وألحانى أيضا، وأعتبر أن نزول العملين فى توقيت واحد من حسن حظى، وأتمنى أن يكون هناك تعاون أكبر مع الفنانة حنان ماضى والفنان على الألفى فى أعمال قادمة قريبا.



 

من من الموسيقيين كان له الاثر الاكبر فى تكوين شخصية على الالفى الملحن؟

كموسيقى وباعتبارى دارسا للموسيقى وخريج تربية موسيقية، فقد تأثرت جدا فى الموسيقى الكلاسيكية بالفنان العالمى "يوهان باخ"، فهو صاحب مدرسة مختلفة وصادقة جدا، وأرى فى ألحانه بعض الجمل الموسيقية الشرقية التى كانت مفاجأة بالنسبة لى على المستوى الشخصى، كما أراها قريبة جدا من شخصيتنا وثقافتنا العربية.

هل يوجد بين شعراء جيلك من ترى انه يمكن ان يكون "ثنائى" معك كتجارب عديدة سابقة انتجت أعمالا عظيمة ؟

لقد أسعدنى القدر مؤخرا بصديقى الشاعر احمد الخدرجى، حيث وجدت نفسى فى كتاباته ووجدته يكتبنى ويعبر عنى، وكذلك الشاعر أحمد فايز مؤلف أغنية "انا منك اتعلمت" للفنان محمد منير، كذلك لدينا فى مدينة بورسعيد شعراء متميزون جدا، منهم الشاعر طارق زرمبة والشاعر أحمد شلبى.

من من المطربين تتمنى أن تتعاون معه .. أو ترى فى صوته مكملا لموسيقاك؟

ككل أبناء جيلى من الملحنين، بالتأكيد أتمنى التعاون مع الفنانة أنغام التى لها دور كبير فى تكويننا كملحنين وموسيقيين، كذلك احب صوت الفنانة مى كساب جدا، واتمنى التعاون معها.

حدثنا عن تجربتك مع الفنانة حنان ماضى .. وكيف استطعت إعادتها بعد فترة توقف كبيرة؟

البداية كانت بوساطة من الفنان المبدع على الالفى الذى شاركها فى "ديو" سابقا، والحقيقة ان هذا اللحن كان لدى الفنان على الألفى وكان يستعد لغنائه، لكنى فوجئت بأنه يخبرنى ان الفنانة حنان ماضى من الممكن ان تستمع إليه وأنه يناسبها، وتطوع الفنان على الألفى وأسمعها اللحن وكانت هذه هى بداية التعاون مع الفنانة الكبيرة حنان ماضى، وهو ما أسعدنى جدا، لأن الفنانة حنان ماضى ساهمت فى تشكيل وجدانى ووجدان الكثيرين من أبناء جيلى، ويكفى أن أذكر أنها صاحبة أول ألبوم اقتنيته فى حياتى.
 
ما أهم مشاريعك القادمة؟

لدينا أغنية جديدة مع الفنانة حنان ماضى، ألحانى وكلمات الشاعر أحمد الخدرجى، ستكون عملا مختلفا يحمل رائحة مدينة الاسكندرية الجميلة، أيضا هناك عمل سيطرح قريبا للمطرب الشاب عمرو خضير، وهو أغنية "اسأل مجرب" كلماتى وألحانى، وأتمنى ان ينال إعجاب الجمهور.

 






مقالات



استطلاع رأي

كيف ترى فرص مصر فى الصعود للمونديال؟

  • جيدة
  • متوسطة
  • ضعيفة
Ajax Loader