الاثنين 03 فبراير 2014 - 02:15 صباحاً

حسين فهمى ضيف شرف الألعاب العالمية الصيفية بلوس أنجلوس 2015

الفنان حسين فهمى

كتب : محمد عبدالمجيد
 
تلقت بالأمس الأحد الرئاسة الاقليمية للاولمبياد الخاص الدولى فى مقرها الرئيسى بالقاهرة دعوة رسمية للفنان الكبير حسين فهمى سفير الاولمبياد الخاص الدولى لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ليكون ضيف شرف الألعاب العالمية الصيفية التى ستقام بمدينه لوس أنجلوس عام 2015..
 
والمشاركة في حفل الافتتاح ، بوصفه أول سفير عربي للاولمبياد الخاص الدولي ، والسفير الوحيد لهذه المنظمة الانسانية العالمية المعنية بالمعاقين فكريا بمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.
 
وتعد هذه خامس مشاركة للفنان الكبير منذ قام الرئيس الاقليمي للاولمبياد الخاص الدولي المهندس ايمن عبد الوهاب بإعلان اختياره في 21 مارس 2007
سفيراً لتلك الحركة الانسانية العالمية..
 
حيث أنه شارك في مراسم ايقاد شعلة  الامل الاولمبية  القادمة من اليونان ولدى مرورها بمدينتي الاسكندرية والقاهرة والخاصة بالألعاب العالمية الصيفية بشنغهاى2007  وحضر افتتاحها..
 
والألعاب الاقليمية السادسة بأبو ظبى 2008 ، والألعاب العالمية الصيفية باليونان 2011 ، وكانت أخر مشاركة له فى الالعاب العالمية الشتوية بكوريا الجنوبية يناير من العام الماضى..
 
وسوف يشارك فهمي مع عدد كبير من اشهر سفراء الاولمبياد الخاص الدولي بإدخال الفرحة والابتسامة الى قلوب سبعه ألاف  لاعب ولاعبة يشاركون في هذه الالعاب من 187 بلداً، بينهم 1094 لاعباً ولاعبة من منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا.
 
 فيما نفى المهندس خالد نصير رئيس الاولمبياد الخاص المصرى وجود اى سفراء للاولمبياد الخاص المصرى ، ولم يتم مؤخرا اختيار أو ترشيح اى من الفنانين لهذا المنصب الانسانى الرفيع..
 
وأن عملية اختيار سفراء الاولمبياد الخاص سواء على المستوى المحلى أو الاقليمى او العالمى تخضع لمقاييس ومعايير دولية ، وان الفنان الكبير حسين فهمى يعد هو السفير العربى الوحيد للاولمبياد الخاص الدولى.
 
وتضم قائمة سفراء الاولمبياد الخاص الدولي الممثل كولين فاريل وايفا مانديس وكارين موك وفينيسيا ويليامز وادوارد بارانيل وزاو واي وزو زينج وهونج كونج، ومن نجوم الرياضة محمد علي كلاي وبيليه وبكنباور والبطل الاولمبي بارت كونر ولاعب التنس ليتون هيويت وبطلة الجمباز الاولمبية ناديا كومانيتشي ولاعب السلة الصيني ياو مينج.





مقالات



استطلاع رأي